الرئيسية / الإسلامية / النقاب عادة يهودية ويستخدم في الجرائم وأعمال نهى الله عنها

النقاب عادة يهودية ويستخدم في الجرائم وأعمال نهى الله عنها

النقاب عادة يهودية ويستخدم في الجرائم وأعمال نهى الله عنها .

قالت عضو مجلس النواب وأستاذ الفلسفة الإسلامية والعقيدة بجامعة الأزهر، الدكتور آمنة نصير .

أنا مستعدة أن أقدم أبحاث علمية تفيد بأن النقاب في الشريعة اليهودية موجود في العهد القديم سفر التكوين، وأصر عليه أحبار بني إسرائيل، وموسى بن ميمون اعتبر أن المرأة اليهودية إذا خرجت خارج من ردهة البيت دون غطاء الرأس والوجه تخرج من الشريعة اليهودية، وربطوها بتقوى المرأة. وبعد ذلك تجذرت في الدول العربية، وتجدها حية حتى الآن في الجزيرة العربية، وجاء الإسلام ووجد النقاب متجذر بين العرب، ففرض روشتاتان في سورة النور الآية 30 و31، وأقر أن الزي الإسلامي المحتشم لا يصف ولا يشف ويكون فضفاض، ومخالفة ذلك يكون شهرة وريبة. أصبح النقاب في هذا الزمان يستخدم في أعمال إجرامية، كما أنني وجدت بعض النساء تلبسه لكي تتوارى فيه، وأصبح يستخدم في بعض الأعمال التي نهى الله عنها.bbxdgxb

عن Mohamed Zakaria

مهندس زراعي بمطاحن شرق الدلتا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.