الرئيسية / الإسلامية / يعبدون الله بتوحش ويعبدون البقر بإنسانية

يعبدون الله بتوحش ويعبدون البقر بإنسانية

يعبدون الله بتوحش ويعبدون البقر بإنسانية

ان الذين يعبدون البقر بإنسانية أفضل من الذين يعبدون الله بتوحش .

فلا تحدثني كثيرا عن الدين . . . ولكن دعني أرى الدين في سلوكك وأخلاقك وتعاملاتك .

فليس خطرا على دين الله وعباده الا علماؤه . . . فمنهم من جعل الله قاتلا وليس غيرهم .

ان نبلك هو وضوئك للصلاة وليس ماؤك مع الناس . ووجهك هو طيبتك وليس لحيتك . مؤسف جداً أن تجد نفسك.. مع دين دون دين. مع الله دون الله. مؤسف جداً أن تجد نفسك.. مع أُمَّة تصلي ضد الله في عين محرابه .

أنْ تُنزِّه الله هو أن لا تجعله ظالماً.. و ليس أن لا تجعله حجراً. لا يهم الله شكل عرشه.. ما يهمهُ شكل مبادئه وتعاليمه السمحة .

الحزب الذي يحمل للناس خبزاً.. أفضل بكثير عند الله من.. الحزب الذي يحمل لهم مصاحفاً .

لاتؤثر بالله عدد المعابد وحجمها.. فلدى الله.. غانديٌ واحد خيرٌ من مليون مسجد .

عبادة الله ليس محراباً و إنما صلاحاً. فعل وجودي في الخير.. و ليس تسبيحاً غيبي في المعبد.

حين قلنا.. ان الكافر هو من لا ينطق الشهادتين.. شهد الله علينا بالكفر. وحين قتلنا الكافر لكفره.. قتلنا الله بإيماننا. و أكتمل الكفر .

يموت عيسى وموسى ومحمد بوجه واحد . ويعيش كهنتهم بألف وجه . لأنه لم يزور الأنبياء الا كهنتهم . والدين بلا انسانية لن يكون دينا مهما كان بطلا .

إنْ وصل طُولُ اللحى إلى القلب.. فلن يبقى للقلب طولاً. تعساً لأُمة دينها طول لحى لا وسع قلب . الرأس الذي يقتل الناس لن يدخل الجنة حتى لو وصلت لحيته لقدميه .

فرق كبير بين أن تعترف بالله، و بين أن تؤمن به. عمل الدُعاة ( الكهنوت ) كان هو فرض الاعتراف بالله.. و ليس الإيمان به!!! .

ليس الكاهن من حيَّرني في كذبه.. الناس من حيَّروني في تصديقه!!!.%d9%84%d8%ae%d8%b1%d9%8a%d8%b7%d8%a9

عن Mohamed Zakaria

مهندس زراعي بمطاحن شرق الدلتا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.